اللغة العربية

منتدى حواريناقش المنهاج الجديدللغة العربية للصف الأول الثانوي


    موضوع النقائض

    شاطر
    avatar
    محمد اللبواني

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 23/11/2010
    العمر : 22

    موضوع النقائض

    مُساهمة  محمد اللبواني في الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 8:50 pm

    موضوع النقائض:
    عاش الشعر العربيُّ أيّامه الأولى في كنفِ الصحراءِ, فكان لسانَ العربيِّ وسِلاحَهُ, وأَداةَ فخرِه وهجاءه وأسلوبَ كلامه, حتى تنوعت فنونُ الشّعرِ, ولِوَلعِ العربِ بالحروبِ والمبارزةِ القتاليّة, ظهر فنُّ الحربِ الكلاميَّة, أي النقائِضُ الشعريَّة.
    وُلِدَ هذا الفَنُّ مع وِلادَةِ الشِّعرِ, فهو من فنون الشِّعر القديمة التي عُرفتْ منذ العصر الجاهليِّ, فقد كانَ شُعراءُ القبائلِ المتحاربة, يتراشقون بالشعر كما يتراشقون بالسهام, وكانوا يهجون ويُناقضون بعضهم بعضاً, أمَّا التسميةُ, فالنقيضةُ من النقضِ, وهو إفسادُ ما أُبرمَ من عقدٍ أو بناء, وهو ضِدُّ الإبرام, والمُناقضةُ في القولِ أن تتكلم بخلاف معناه, أمَّا المعنى الاصطلاحي: فهو أن يتجه الشاعر إلى آخر, بقصيدة هاجياً مفتخراً, ملتزماً البحر الذي اختاره الأول, والقافية ذاتها وحرفَ الروي.
    و مثاله: ما قاله الأخطل عندما مدح عبد الملك بن مروان هاجيا ًبني كليب بن يربوع رهط جرير ومفضّلاً عليهم بني دارم عشيرة الفرزدق خصم جرير:

    أما كليبُ بن يربوع فليس لهـم________________ عند التفــارط إيرادٌ ولا صـــــدرُ

    مخلّفون ويقضي الناسُ أمرهم _____________________وهم بغيبٍ وفي عمياءِ مَا نظَروا

    فيردُّ عليهم جرير:

    أرجُو لِتَغلِبَ إذَا غبََّت أمورهُـم ___________________أَلا يباركَ في الأمر الذي ائتمروا

    خابتْ بنو تغلبٍ إذ خلّ فارِطُهم ____________________حوضَ المكارمِ إنّ المـجدَ مبتدرُ



    ومنه نجد أنَّ الموضوع واحد وهو الهجاء والبحر واحد وهو البسيط والقافية راء مضمومة في النقيضتين والمعاني واحدة هي الضعف والهوان.
    ونرى أنَّ هذا الفنَّ ينشأُ في حظيرةِ الشعر الجاهليِّ, طفلاً يحبو, ثُمَّ تستقيمُ قَدَماهُ فينمو سريعاً, حتّى نراهُ شاباً قويّاً, ولا سيَّما في ظلال السيوف, فلمَّا جاء الإسلام ظفر به فنّاً مُوَطَّأَ الأكناف, كثير الأبواب, فاستغلّهُ في سبيل دولته, حتّى إذا جاء الأمويون أشعلوه ناراً موقدة, كانت رجعة جاهليَّةً عاصفة, في ظلِّ دولةِ إسلاميَّة, فبرز من هذه العاصفة شعراءَ, أغنوا اللغة من بحر إبداعهم, ومن وافر عطائهم, ومنهم: الفرزدق: همام بن غالب بن ناجية بن مجاشع بن دارم وينتهي نسبه إلى زيد بن مناة بن تميم, ويكنى أبا فراس, كان يقيم في العراق ، وله ديوان اشتهرت منه النقائض ، وأغراض شعره المدح والرثاء والفخر والهجاء والوصف ، توفي في البصرة سنة 114هـ.
    جرير: جرير بن عطية بن حذيفة وهو من بني كليب بن يربوع ، ولد بعد نيف وثلاثين عاماً من الهجرة، يكنى أبا حزرة ، وكان له عشرة من الولد وكلهم شعراء وأفضلهم وأشعرهم بلال بن جرير، وكان يقيم في المروة, وجرير يعتبر من أشد الشعراء الهَجَّائين كان يقول: ((أنا لا أبتدي ولكن أعتدي)), له ديوان فيه مدح ورثاء وفخر وهجاء وغزل ، توفي في اليمامة سنة 110هـ.
    الأخطل: غياث بن غوث من بني تغلب، يكنى أبا مالك، وكان يُشبَّه الأخطل من شعراء الجاهلية بالنابغة الذبياني ، وهو تغلبي ولد في الحيرة, له ديوان فيه هجاء ومدح وفخر ووصف وخمر، وهو أشبه بشعراء الجاهلية من حيث الجزالة, وقد سُئل الأخطل أيُّكم أشعر قالSad(أنا أمدحهم للملوك وأنعتهم للخَمر والحُمر وأمَّا جرير فأنسبنا وأشبهنا وأمَّا الفرزدق فأفخرنا )).
    ولمَّا كانت النقائضُ كثيرة العددِ, مديدة الطول, كثيرة القوافي, حتَّى أظهرت ثروةً لغوية, أكسبت المعاجم مادة غزيرة, ووضعت أمام الكُتَّاب والشعراء والخطباء, ذخيرة كلامية نافعة, وهناك معانٍ جديدة, تولدت أثناء هذا الحوار المتواتر, ولا سيّما على لسان الفرزدق الذي قيل فيه لولا شعره لذهب ثلث اللغة, وكانت أيضاً مادةً للتاريخ والقصص غزيرةً نافعة, ومن الجانب الأدبي تُعدُّ النقائض رُقيّاً للشعر القديم, لأنها قامت على أساس المنافسة والتحدي, فاجتهد شعراؤها في تجويدها من حيث المعاني والألفاظ, والصور, والأساليب.
    وستبقى النقائضُ موضوع دراسات فنية تاريخية خصبة وقيمة, يرى فيها اللغويون حاجتهم اللفظية, والمعنوية, ويجد الأديب مادة لدراسة الشعر القديم: فنونه وأساليبه وفحوله, وأما الرجل الاجتماعي فيجد في النقائض مرآة صادقة تعرض عليه صورة الأمة العربية, في جاهليتها وإسلامها تامّة الرسوم, واضحة العادات, بيّنة المعارف, فيها الأخيار والأشرار, والمؤمنون والجاهلون.



    الطالب: محمد اللبواني
    [img][/img]

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 02/11/2010

    إضافة

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 11:17 pm


    اكتب ثلاثة أبيات من الدامغة مع تحديد أغراضها
    وثلاثة أخرى من الفرزدق ليكتمل موضوعك مع التعليق على هذه الشواهد

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 7:12 pm